قام رجال الحماية المدنية، بعمليات تبريد ورفع السيارات من موقع الحريق الذي نشب أعلى طريق دائري المعادي، صباح اليوم، ناحية الاتجاه القادم من التجمع للمنيب؛ وذلك نتيجة اصطاد سيارتان ببعضهما وكانت واحدة من بينهم تحوي مواد بترولية الأمر الذي تسبب في اشتعال النيران.

وصرح مصدر مسؤل بقطاع البترول، مُنذ قليل أن سيارة النقل التي انقلبت أعلى طريق دائري المعادي واشتعلت بها النيرن ليست تابعة لوزارة البترول وشركاتها.

وأضاف البيان الذي نشرته وزارة البترول والثروة المعدنية، من خلال صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: ” لا علاقة من قريب أو بعيد بالسيارة وهي تتبع إحدى الشركات الخاصة المستوردة لأحد أنواع المذيبات التي تُستخدم في صناعة البويات.

الجدير بالذكر أن رجال الحماية المدنية تمكنوا من السيطرة على الحريق الهائل الذي اندلع أعلى دائري المعادي في الاتجاه القادم من التجمع إلى المنيب، صباح اليوم السبت، نتيجة تصادم سيارتين إحداهما كانت تحوي مواد بترولية، حيث أسفر الحريق عن تفحم 7 سيارات بموقع الحادثة.

ولم يُسفر عن الحريق أي إصابات للسائقين ممن كانوا يستقلون سيارتهم في موقع الحادثة، فيما اتجهت رجال المباحث إلى مكان الحادثة لكشف ملابساتها وسماع أقوال السائقين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *